الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 المشروبات الغاوية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو غسان
مشرف
مشرف
avatar

ذكر عدد الرسائل : 667
العمر : 47
الدولة :
تاريخ التسجيل : 14/11/2008

مُساهمةموضوع: المشروبات الغاوية   الخميس يناير 21, 2010 8:04 pm

المشروبات الغازيه طريق الموت بالسرطان

----------------------------------------------------------
اكدت الابحاث العلمية والطبية ان شرب البيبسى والكولا يؤدى للاصابه بالسرطان لان العنصر الاساسى فيهما ماخوذ من امعاء الخنازير ...علما بان الكتب السماوية /القران الكريم والانجيل والتورات حرمت اكل لحم الخنزير كونه الحيوان الوحيد الذى ياكل القاذورات والروث والبراز الامر الذى يجعل لحمه ملوثا بالجراثيم والميكروبات المميته والقاتله.
وجاء فى تقرير نشرته المجله الاردنية ان رئيس جامعة نيودلهى للعلوم والتكنولوجيا د.مانغوشادا اصدر بحثا علميا اثبت بموجبه ان العنصر الرئيسي للبيبسى والكولا ماخوذه من امعاء ودم الخنازير..وان مادة البيبسي تسبب السرطان للمعدة والقولون والبروستات والمرارة والبنكرياس والفم والبلعوم والكلى والمثانه وهذا هو التفسير العلمى لارتفاع اعداد الوفيات بامراض السرطان فى العالم. فقد اجرت الجامعة الهندية اختبارات علمية حول اثر شرب البيبسى والكولا واثبتت ان شربهما يؤدي الى زيادة سرعة ضربات القلب وهبوط الضغط وان شرب ست زجاجات منها يؤدي للوفاة فورا كونهما مصنعان من مياه معالجة كيميائيا تحوى ثانى اكسيد الكربون وحامض الفوسفوريك وحامض السيتريك والكربونيك ومادة الكافيين التى تؤذى الاسنان وتسبب الاصابة بمرض هشاشة العظام ذلك ان التجارب اثبتت ان وضع سن مخلوع فى كاس من البيبسى يؤدى الى ذوبانه خلال اسبوع علما ان عظام الميت تبقى فى القبر ثلاثين عاما ..الابحاث نفسها اكدت ان الكالسيوم المذاب فى البيبسي يضعف نشاطات المثانة والكلى ويميت البنكرياس ويؤدي للاصابه بمرض السكري



مصدر الخبر وكالة الآنباء السعوديه

بمعنى ان هناك نتائج خطيره ظهرت لهم والا لما وضعوها في الموقع الرسمي للدوله


أكثر من مليار مسلم يتناولون الخنزير وقد تكون أنت واحد منهم !!!
(( إن تحريم الإسلام لتناول لحم وشحم الخنزير يعد : إعجازا علميا سابقا لعصره .. فناهيك عن أن هذا الحيوان الخسيس يأكل النجاسات .. وأنه أكثر الحيوانات ( دياثة ) حيث يرى أنثاه تنكح أمامه ولا يتحرك ولا يغار .. فأمعائه النجسة تحمل موادا تعمل على انتشار سرطان القولون والمستقيم والبروستاتا والرحم والمرارة والثدي والبنكرياس .. وما خفي كان أعظم )) ..

صورة توضح إلى أي مدى تعد مواد البيبسي العالية التركيز : ( ضارة ) .. حيث تم رسم علامة المواد الحارقة على البرميل !!!..

هل اكثر من مليار مسلم وجعلوهم يشربون طوال السنين الماضية مشروباتهم الغازية المصنعة من أمعاء الخنزير ؟؟؟
سؤال يطرح نفسه بقوة ويحتاج إلى إجابة حيث أن مجمع البحوث الإسلامية أرسل عينات من المياه الغازية ( البيبسي والكوكاكولا ) لتحليل مادة البيبسين الأساسية في تركيبها لمعرفة تركيب تلك المياه الغازية المرة الأولى التي أثير فيها هذا الموضوع كان في الخمسينات حين تبنى الفتوى ) أحمد حسين ) التي صرح بها الشيخ (سيد قطب ) حول تحريم البيبسي والكوكاكولا لأن مادة البيبسين تستخرج من أمعاء الخنزير وأدى ذلك إلى كساد اقتصادي هائل للشركة المنتجة وفرعها في مصر بعد إحجام الشعب عن الشراء.
لكن الجديد اليوم هو طلب الدكتور / مصطفى الشكعة رئيس لجنة المتابعة بالمجلس الأعلى للبحوث تحليل عينة من زجاجات البيبسي ويقول د/ الشكعة أنه بغض النظر عن المطالبة بالمقاطعة للمنتجات الأمريكية والصهيونية فإن التحليل لعينات البيبسي سيتم في معامل خاصة ومتعددة مع ضمان سرية أسمائها حتى لا تتدخل يد الرشاوى والتسهيلات للعب بنتائج التحليل.
وذكر د/ الشكعة أنه عاش في أمريكا 6 سنوات عرف خلالها أن مادة البيبسي تستخرج من أمعاء الخنزير لتساعد من يشربون المشروب على الهضم ويقول أحد المصادر الذي رفض ذكر اسمه إن من يقول أننا نصنع البيبسي في بلادنا العربية وفي مصر دفاعاً عن حقيقة زائفة : هو بالتأكيد يخفي الحقيقة .. لأن المادة المكونة لمشروب البيبسي تأتي إلى الدول المصنعة على شكل عجائن خاصة في براميل محكمة الغلق من بلد المنشأ ولا يتم فتح هذه البراميل إلا عند توصيلها على خطوط الإنتاج بعد أن يتم ضخ المواد الأولية التي تحتويها هذه البراميل لتصل في النهاية بعد المعالجة اللازمة إلى الزجاجات التي تطرح في الأسواق وهي محكمة الغلق أيضاً وأستطيع أن أتحدى أي فرد يمكن أن يجزم بحقيقة المكونات الأساسية لمادة البيبسي. المثير في الموضوع أن شركة بيبسي العالمية اشترت عام 1964 خطوط إنتاج مشروب غازي آخر هو(ماونتن ديو) وتحمل إعلاناته شعار مشروب القوة (قوي قلبك) مع ماونتن ديو وبالبحث في تاريخ صناعة هذا المشروب الذي تنتجه شركة: Tip Corporation Of America نجد أن أول ما فعلته شركة بيبسي هو تغيير الشكل الخارجي للعلب والزجاجات التي تحوي مشروب ماونتن ديو وكان تصميم الزجاجة يعتمد على إحدى الشخصيات الكرتونية في ذلك الوقت وهو (بيني هيل) وبجانبه صورة خنزير صغير ينظر لمحتويات الزجاجة المكتوبة فما كان من الشركة إلا أن حولت الخنزير الصغير إلى خنزير آخر يضع يده على فمه ضاحكاً وكان هذا تحت شعار (تغييرات الخنزير) لمشروب ماونتن ديو وبالدخول إلى الموقع الخاص بالشركة حالياً على الإنترنت والمترجم إلى اللغة العربية لبلدان الشرق الأوسط سنجد أن هذا الخنزير يختفي تماماً سواء من على شكل الزجاجة الرئيسي قبل شراء شركة بيبسي لها أو حتى على الشكل الخاص بالزجاجة عام 1965 وهو بعد التعديل الذي أجرته الشركة ما يطرح العديد من علامات الاستفهام المثيرة حول حقيقة هذا المشروب خاصة أن مشروب ماونتن ديو كان يعرف عند الأمريكيين بمشروب الخنزير ذو القدم المرفوعة ولا تتوقف الألاعيب عند هذا الحد فيما يتعلق بتصدير مواد غذائية تحتوي على شحوم ودهون الخنزير :


فلقد اعترفت شركة Wrigleys ريجيلز مرسل من قبل دينيس يونج من نفس الشركة عند الرد على أحد العملاء بخصوص احتواء لبان أبو سهم كما هو معروف في البلاد العربية على شحوم مستخرجة من الخنزير فكان رد الشركة مؤكداً أنها تستخدم ملينات حيوانية(شحم الخنزير) في صناعة اللبان الخاص بها وهو ما يتعارض مع استخدامات المسلمين ولكن الشركة تأسف لذلك لأن هذا هو الواقع بل وأكد مسئول شئون المستهلك صراحة في رده قائلاً إنه ليس حلالاً على كل الأحوال.ولنا أن نذكر أن أمعا ء الخنزير التي يستخرج منها الملين الحيواني و مادة البيبسي تحتوي على العديد من المواد المسرطنة التي تساعد على انتشار سرطان القولون والمستقيم والبروستاتا والرحم والمرارة والثدي والبنكرياس؟ وإذا كان البيبسي هو المشروب المفضل لدى الكثيرين فإن الهنود استخدموه لمحاربة آفات المحاصيل الزراعية لأنه أرخص بكثير عن المنتجات الكيميائية لكبريات شركات المبيدات الحشرية.وأعلن دكتور / مصطفى الشكعة أنه سيخوض حرباً شرسة عند إعلان نتيجة التحاليل في بيان رسمي صادر عن مجمع البحوث الإسلامية مؤكداً أنه إذا ثبت أن تحاليل الزجاجات غير متطابقة مع الحقيقة سيطلب رسمياً أخذ عينة من براميل العجينة القادمة من أمريكا رأساً خاصة أن البرميل الواحد ينتج ما يقارب من 10 آلاف زجاجة مما قد لا يظهر مادة البيبسي مع هذا الكم الهائل من الإنتاج وهو بالطبع ما سيقابل بالرفض من الشركة المنتجة وهنا ستكون المعركة الحقيقية لإثبات حقيقة ما يشربه المسلمون طوال السنوات الماضية. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (أطب مطعمك تجب دعوتك)


من محبكم / محيي الدين أحمد الخياري
معظمكم يعلم أنني أصبت بورم خبيث في الجهاز الهضمي والذي أدى إلى استئصال أكثر من (60% من المعدة) وحوالي (70% من الكبد) وكذلك حوالي (70% من البنكرياس) مع الإثنى عشر وذلك عام 1419 هجرية. لا أذيع سرا إذا أخبرتكم بأني كنت أشرب أكثر من ( 6 علب بيبسي كولا ) كل ليلة قبل هذ ا البلاء ، وقد توقفت عن شرب أي من أنواع المشروبات الغازية منذ ذلك الحين. ولا يفوتني بعد شكر الله وحمده – أن أشكر الدكتور الجراح / زكريا الرغيب والدكتور / يوسف إبراهيم البوق ( رئيس قسم الجراحة بمستشفى الملك فهد بالمدينة المنورة ) الذين قاما بإجراء عملية الإستئصال التي أشرت إليها أنفا.والعاقل من إتعظ بغيره ... حمانا الله وحماكم. محبكم / محيي الدين أحمد الخياري

اللهم احمينا واحم أولادنا من هذا السم وأضراره ، آمين.

لا بيبسي ولا كولا بعد اليوم بإذن الله
]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sad-heart.ahlamontada.net/profile.forum?mode=register&
محظوظه
.
.


انثى عدد الرسائل : 1562
العمر : 36
تاريخ التسجيل : 23/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: المشروبات الغاوية   الجمعة يناير 22, 2010 10:42 am

الله يعطيك العافية على الطرح

والله يجنبنا الامراض ويحمينا من المشروبات الغازية

لك كل الود والشكر على الفائده
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sad-heart.ahlamontada.net/profile.forum?mode=register&
 
المشروبات الغاوية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات قلوب الحزن :: الـمـنـتـديـات الـعـامـة :: الطب والصحه-
انتقل الى: